elromani


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جروبنا على الفيس بوك http://www.facebook.com/photoselect.php?oid=77110389989#/group.php?gid=77110389989
المواضيع الأخيرة
» تماجيد وترانيم للقديس ابو سيفين
السبت 12 ديسمبر - 15:52 من طرف مينا فريد

» ترنيمة "فى يوم من الايام شفت تلات رهبان" للشماس بولس ملاك
السبت 12 ديسمبر - 15:50 من طرف مينا فريد

» شريط قلب يسوع " فريق التسبيح "
السبت 12 ديسمبر - 15:47 من طرف مينا فريد

» شريط ( تـائــة فــى غــربـتــى
الأربعاء 2 ديسمبر - 0:43 من طرف Admin

» مجموعه ترانيم للشهيد العظيم مارمينا
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:47 من طرف Admin

» شريط شفيع عمري لفريق صوت الرب
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:22 من طرف Admin

» ترنيمة " ارفع عيونك للسما " للشماس أسامة سبيع
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:19 من طرف Admin

» شــريــط طيب و حنين لــــ بــــــولـــــس ملاك
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:06 من طرف Admin

» شــريــط متعلش الهم ومتخفش لساتر ميخائيل
الثلاثاء 1 ديسمبر - 20:07 من طرف Admin

تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
مينا فريد
 

شاطر | 
 

 تلك اللوحات رسمتها هاتان اليدان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 540
نقاط : 1641
تاريخ التسجيل : 08/08/2009

مُساهمةموضوع: تلك اللوحات رسمتها هاتان اليدان   الإثنين 7 سبتمبر - 18:04

تلك اللوحات رسمتها هاتان اليدان


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
في القرن الخامس عشر،

وبالقرب من مدينة الألمانية، Nuremberg

كانت تعيش عائلة مؤلفة من 18 ولد.

وبالكاد كان رب تلك العائلة يستطيع إشباع عائلته هذه،

فكان يعمل ساعات طويلة كل يوم ليؤمن معيشتهم.

وبالرغم من حالة الفقر التي كانوا يعيشونها،

كان لدى إثنان من أولاده حلم في أن يصبحان يوما ما،

من أشهر الرسامين. لكن من أين لهذا الفقير أن يرسل أولاده

ليتلقيا العلوم في كلية الفن.

كانت رغبت هؤلاء الولدان شديدة جدا،

فطالما إفتكرا في وسيلة تؤهلهم لعلم كهذا،

وأخيرا بدت لهما خطة مناسبة...

اتفقا بأن يلقيا قرعة بينهما، فمن خسر،

يذهب ليعمل في المنجم،

وبالإيراد الذي يحصل عليه يتولى دفع قسط أخيه في كلية الفن حتى يتخرج.


وحينما يتخرج، يبدأ الأخ برسم لوحات ويبيعها،

أو حتى أنه يعمل في منجم ومن إيراده يسند أخيه


كيما هو أيضا يتلقى فنون الرسم في كلية الفنون.

وفي يوم أحد، وبعد أن عادا من الكنيسة القى هذان الشابان القرعة،

فكان نصيب Albrecht Durer أن يدرس في كلية الفنون،

بينما ذهب أخوه Albert ليعمل في المنجم. ولمدة 4 سنوات،

كان Albert يسد كل إحتياجات أخيه الذي ذهب ليتعلم.


بدأ هذا الشاب يلمع في كلية الفنون، فبدت لوحاته،

وكأنها تتكلم، وفاقت مهارته حتى على اساتذته،

فكان لامعا جدا، وفي حين تخرجه، كان قد ابتدأ يتلقى مكسبا لا بأس به،

عوضا عن لوحاته الباهرة.

لدى تخرجه وعودته، صنع له والده حفلة عشاء إفتخارا به وتكريما له...

أثناء العشاء، والكل تعمه الفرحة والبهجة، وقف Albrecht أمام الجميع،

ماسكا بيده كأسا وقال: إن هذه الكأس هي لأخي الحبيب،

الذي
قضى هذه السنين الأربعة يعمل بكل إجتهاد من أجل أن يؤمن لي هذا الإمتياز
أن أذهب لأتعلَّم... وها الآن يا أخي قد حان وقتك لأن تذهب أنت، وأنا
سأتكفل بكل مصاريفك...

فكما كنت أنت وفيّ معي في وعدك،

فها أنا أيضا سأكون وفيّ لك في وعدي لتحقق آمالك...

إتجهت كل العيون على Albert... لكن لم يتكلم بشيء، بل كانت الدموع تنسكب من عينيه وهو يهز رأسه، وإبتداء يجهش بالبكاء...

. وهو يقول كلا يا أخي، كلا يا أخي

وقف
Albert، ونظر الى أوجه الجميع، تلك الأوجه التي أحبها كثيرا... ثم بسط
يديه المرتجفتان، وقال بصوت خفيف... كلا يا أخي... لقد فاتني الآوان...
. إن أربع سنين في المنجم، تركت أثار رهيبة على هاتان اليدان...

فلم يبقى فيهما عظم لم ينكسر، وكل عقدة فيهما،

متصلبة من جراء المرض والورم الأليم...فبالنسبة لي... لقد تأخرت...

إن هذه التضحية، جعلت Albrecht يرسم هذه اللوحة الشهيرة...

يدا أخيه التي تشوهت بسببه، واحدة مقابل الأخرى،

وهما مرفوعتان وكأن شخص يُصلِّي...

إن هذه تذكار لكل واحد منا، بأنه ليس من إنسان ناجح في الحياة إلا وهناك من أحبه وضحى في سبيله أما التضحية العظمى، فكانت من نبع المحبة ذاته.. إذ يقول الكتاب المقدس... ولكن الله بيّن محبته لنا لانه ونحن بعد خطاة مات المسيح لاجلنا. لانه جعل الذي لم يعرف خطية خطية لاجلنا لنصير نحن بر الله فيه... إن يداه سمرت عنك على الصليب.. . فهل ترفع أنت يديك بالشكر له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elromani.alafdal.net
 
تلك اللوحات رسمتها هاتان اليدان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
elromani :: قصص-
انتقل الى: