elromani


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جروبنا على الفيس بوك http://www.facebook.com/photoselect.php?oid=77110389989#/group.php?gid=77110389989
المواضيع الأخيرة
» تماجيد وترانيم للقديس ابو سيفين
السبت 12 ديسمبر - 15:52 من طرف مينا فريد

» ترنيمة "فى يوم من الايام شفت تلات رهبان" للشماس بولس ملاك
السبت 12 ديسمبر - 15:50 من طرف مينا فريد

» شريط قلب يسوع " فريق التسبيح "
السبت 12 ديسمبر - 15:47 من طرف مينا فريد

» شريط ( تـائــة فــى غــربـتــى
الأربعاء 2 ديسمبر - 0:43 من طرف Admin

» مجموعه ترانيم للشهيد العظيم مارمينا
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:47 من طرف Admin

» شريط شفيع عمري لفريق صوت الرب
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:22 من طرف Admin

» ترنيمة " ارفع عيونك للسما " للشماس أسامة سبيع
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:19 من طرف Admin

» شــريــط طيب و حنين لــــ بــــــولـــــس ملاك
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:06 من طرف Admin

» شــريــط متعلش الهم ومتخفش لساتر ميخائيل
الثلاثاء 1 ديسمبر - 20:07 من طرف Admin

تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
مينا فريد
 

شاطر | 
 

 مسرحية (مدينة بابا يسوع) الجزء الأول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 540
نقاط : 1641
تاريخ التسجيل : 08/08/2009

مُساهمةموضوع: مسرحية (مدينة بابا يسوع) الجزء الأول   الثلاثاء 1 سبتمبر - 4:13

" مدينة بابا يسوع "
" المشهد الاول "



( يفتح الستار علي مسرح ينقسم الي نصفين نصف ناحية يمين الجمهور يرمز الي مدينة الرب ونصف ناحية الشمال يرمز الي مدينة الشيطان وخلفية نصف مدينة الشيطان يمتاز باللون الاحمر وخلفية نصف مدينة الملائكة تمتاز باللون الابيض ويتوسطها صليب وصور ملائكة علي خلفية المسرح )
( هناك اولاد يلعبون بمكعبات وهو فرحون في مدينة الرب وهناك شيطان في مدينته يجلس مكتئب وهوا يخطط كيف يستطيع ان ياخذ الاطفال لمدينته )
( هناك موسيقي عذبة تنبعث ويتم التركيز علي مدينة الرب )
ماريان : ( تلقي ما بيدها من مكعبات ) انا زهقت
ايريني : ايه اللي بتقوليه ده ياماريان ؟
ماريان : ايوه زي ما سمعتي انا زهقت من الالعاب اللي هنا كلها قديمة ونفسي يبقي عندنا العاب جديدة وحلوة
مينا : بس الالعاب مش كل حاجة يا ماريان مش كفاية ربنا في وسطينا وبيحبنا
كيرلس : طبعا ده احسن من أي حاجة في الدنيا يا مينا
مريم : احنا ملناش غير ربنا يهتم بينا
ماريان : كل واحد حر في رائيه بس انا خلاص زهقت من العابنا دي
ايريني : بس احنا مش بنلعب وبس احنا بنصلي ونرنم وربنا بيدينا حاجات حلوة كتيرة
مينا : وبيدينا فرحة ومحبة للكل
مريم : ده اتصلب علشانا وعملنا مدينة جميلة ومفرحة
كيرلس : ده غير انه دايما بيهتم بينا وبياخد باله مننا
ماريان : انا مش قصدي حاجة يا اخوتي انا اسفه
ايريني : ما تزعليش يا ماريان ويلا كلنا نصلي
( يركع الاولاد جميعا ويبدا مينا بالصلاة )
مينا : بنشكرك يا بابا يسوع انك بتحافظ علينا دايما وبتحافظ علي بابا وماما واخوتنا ودايما بتفرح قلوبنا بنطلب منك انك تكون معانا وتبعتلنا العاب جديدة علشان اختنا ماريان شكرا يا بابا يسوع انك بتسمع وتستجيب لنا دائما
كيرلس – ماريان – ايريني ومريم : امين
( يجلس الاولاد ويحاولون تكوين شكل وهمي بالمكعبات )
( يتم التركيز علي الشيطان وهو جالس ويضع يده تحت ذقنه فيبدا يقوم وهو يتكلم بصوت عالي غاضب )
الشيطان : انا عايز كل الناس تجيلي وتعيش في مملكتي ومش عارف ليه الناس كلها كارهاني وكاره مملكتي مع انها جميلة خالص وفيها بحيرات نار حلوة واغاني جميلة وفيه جنبي شوية اولاد صغيرين مش عارف اخليهم يجوا مدينتي الجميلة بس انا مش ها اسيبهم ها افضل وراهم لهاية لما اجبهم لهاية عندي انا مش بيأس ( بصوت عالي )
( يدخل شيطان صغير )
الشيطان الصغير : بتصرخ ليه كدا يا ابليس
ابليس : عايز ادخل المدينة دي ومش قادر
الشيطان الصغير : وليه مش قادر
ابليس : جرب بنفسك وانتا تعرف
الشيطان الصغير : بس كدا نجرب ما انتا عارف اني ده شغلنا
ابليس : ( بسخرية ) يلا وريني طيب
الشيطان الصغير : ( يحاول الدخول لمدينة الرب ولكنه يشعر انه مقيد ولا يستطيع ان يخطوا بداخلها خطوة واحدة ) الظاهر اني اللي موجود هنا اطفال بتصلي وبترنم علشان كدا احنا مش قادرين ندخلهم فالرب يحميهم
ابليس : ( يضحك ) فشلت يعني زيي
الشيطان الصغير : لا طبعا كل حاجة وليها علاج وحل عندنا احنا الشياطين ومش بنغلب
ابليس : وايه الحل ياابو الافكار
الشيطان الصغير : بسيطة نحاول احنا نطلعهم بره المدينة نخرجهم من المكان اللي بيحميه فيه الههم ونخليهم تبعنا
ابليس : صح عندك حق واكيد هما اطفال يعني بيدورا علي العاب وحاجات حلوة وممكن نخليهم ينسوا ربنا ويهتموا بالحاجات دي اكثر
الشيطان الصغير : بدأت تفهمني
ابليس : ( يذهب بالقرب من مدينة الرب ويبدا يتكلم مع الشيطان الصغير ) احنا عندنا العاب كثيرة وكلها جديدة وحاجات حلوة بس يا خسارة احنا 2 بس وعايزين حد يلعب معانا وياكل معانا الحاجات الحلوة بس مش لاقيين
الشيطان الصغير : بس انا سامع صوت اطفال جنبنا ما تيجي نقولهم يجوا ويستمتعوا معانا بالحاجات الحلوة
ابليس : يلا نقولهم
( عندما يذهب ابليس بالقرب من الستارة الفاصلة ليتكلم تقوم ماريان وتنصت الي صوته وتقف بالقرب من الستارة علي الناحية الاخري )
ماريان : انتوا سامعين اللي انا سمعاه
ايريني : ايه اللي سمعاه يا ماريان
ماريان : واحد بيقول انه معاه العاب جديدة وحاجات حلوة كتير بس مش لاقي حد يلعب معاه ولا يشاركه في الحاجات الحلوة
مريم : واحنا مالنا بيه احنا مبسوطين في مدينة الرب
مينا : معقول في حد بيعمل كدا
كيرلس : انا ما سمعتش حاجة
ابليس : حد موجود هنااااا انا سامع صوت اطفال
مينا : انتا مين وعايز ايه ؟
ابليس : انا واحد كريم عندي مدينة حلوة كلها حاجات جميلة والعاب جديدة وحاجات حلوة بس بدور علي اطفال تقعد فيها علشان تستمتع بيها
ايريني : بس احنا مبسوطين هنا
ابليس : طيب علي الاقل تعالوا جربوا مش هتخسروا حاجة
ماريان : اه مش هنخسر حاجة يلا نجرب
كيرلس : ايه المشكلة نجرب
ايريني : انا خايفة اسيب مدينة الرب ده بيتنا
مريم : وانا مش عايز اسيب بيت بابا يسوع
مينا : ما احنا هنرجع تاني مجرد هنشوف ايه اللي عنده ونتفرج علي الالعاب الجديدة
ماريان : يلا بينا نروح دلوقتي
ابليس : يلا بينا ادخلوا مملكتي الجميلة وانبسطوا
ابليس الصغير : بس ما ينفعش يدخلوا كدا
ابليس : ايوه صحيح ما ينفعش لبسكم ده اقلعوا الصليب ده ولبسكم الابيض وانا ها اديكم لبس جديد حلو من عندي
( ثم يبسط ستره الاسود وفي هذا الوقت يخلع الاولاد الملابس البيضاء عنهم )
ابليس : ايوه كدا دلوقتي تقدروا تدخلوا عندي
ثم تظهر ضحكة للشيطان ( ميكسر )
( ثم يغلق الستار )

" المشهد الثاني "

( يفتح الستار علي مدينة الرب وهناك كرسي قائم في منتصفها وطفلان و ماكيت كنيسة في الخلفية ورائها لمبة )
( تضئ اللمبة ويخرج صوت حزين )
الكنيسة : ( خلفية موسيقية حزينة ) ولادي راحوا فين انا بدور علي ولادي ومش لاقياهم حد يدلني عليهم ويرشدني انا مش لاقياهم في بيتي وحزينة عليهم انا بحبهم وهما طلعوا من عندي وبقيت زي راحيل حزينة ورافضة أي تعزية لغاية لما يرجعوا حد يقولي هما راحوا فين ويجبهوملي
الكاهن : ( يرشم الصليب ) انا جمعتكم النهارده يا اولادي علشان نشوف راح فين اخواتكم كيرلس ومينا وماريان ومريم وايريني وعايزين ونرجعهم تاني لمدينة الرب وحضن كنيستنا الكنيسة زعلانة خالص ودايما بتزعل لما ولادها بتسيبها واحنا لازم نرجعهم لبيتهم تاني
بولا : بس يا ابونا احنا هنرجعهم ازاي ده احنا حتي منعرفش راحوا فين
ماريا : لا انا سمعت صوت وحش بيكلمهم ويقولهم عندي العاب حلوة وعايزكم تيجوا تلعبوا بيها معايا
الكاهن : وهما راحوا بعد ما سمعوا الصوت يا ماريا
ماريا : ايوه يا ابونا الظاهر حبوا يشوفوا الالعاب دي ده غير اني الصوت قالهم اني عندي حاجات حلوة كتيرة
بولا : معقولة يسيبوا بيت ربنا علشان مجرد العاب جديدة او حاجات حلوة
الكاهن : الشيطان دايما بيحاربنا يا بولا بحاجات ممكن نشوفها حلوة بس بتبقي نتيجتها وحشة علينا
ماريا : طيب والعمل يا ابونا
بولا : اه يا ابونا معقوله هنسيبهم عند الشيطان
الكاهن : الحل الوحيد يا ولادي اننا نصلي لربنا هو اللي غلب الشيطان بدمه وصليبه المحي علشان كدا احنا نصلي ونرفع قلوبنا اني ربنا يتحنن علينا ويرجع اولاده لحضن كنيستنا
بولا – ماريا : احنا واثقين اني ربنا هيسمع صوتنا لانه بيحبنا
الكاهن : انا مبسوط با ايمانكم يا اولادي يلا كلنا نقوم نصلي مع بعض
( يقف الكاهن ناحية الشرق ويركع الولدان خلفه )
الكاهن : ( الصلاة بصوت هادئ خلفية موسيقية حزينة ) الهنا الحنون تعلمنا دائما اننا نصلي لك في الضيقات وانك تسمع لنا دائما وقت احتياجنا اليك الهنا الحبيب نحن محتاجين لك الان ان ترد اولادك لحضن كنيستنا مرة اخري ولحضنك فانت الذي لاتشاء موت الخاطئ مثلما يرجع ويحيا ندعوك بدالة البنين ان تكون مع اولادك كيرلس ومينا وايريني وماريان ومريم وتساعدهم انهم يقهروا مملكة الشر بقوتك وحدك يالهنا الحنين امين انك تسمع وتستجيب
بولا – ماريا : نؤمن انك قادر امين
( يغلق الستار علي مدينة الرب وتدوي صوت ترنيمة حزينة )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elromani.alafdal.net
 
مسرحية (مدينة بابا يسوع) الجزء الأول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
elromani :: الخدمة :: المسرح الكنسى-
انتقل الى: