elromani


 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
جروبنا على الفيس بوك http://www.facebook.com/photoselect.php?oid=77110389989#/group.php?gid=77110389989
المواضيع الأخيرة
» تماجيد وترانيم للقديس ابو سيفين
السبت 12 ديسمبر - 15:52 من طرف مينا فريد

» ترنيمة "فى يوم من الايام شفت تلات رهبان" للشماس بولس ملاك
السبت 12 ديسمبر - 15:50 من طرف مينا فريد

» شريط قلب يسوع " فريق التسبيح "
السبت 12 ديسمبر - 15:47 من طرف مينا فريد

» شريط ( تـائــة فــى غــربـتــى
الأربعاء 2 ديسمبر - 0:43 من طرف Admin

» مجموعه ترانيم للشهيد العظيم مارمينا
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:47 من طرف Admin

» شريط شفيع عمري لفريق صوت الرب
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:22 من طرف Admin

» ترنيمة " ارفع عيونك للسما " للشماس أسامة سبيع
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:19 من طرف Admin

» شــريــط طيب و حنين لــــ بــــــولـــــس ملاك
الثلاثاء 1 ديسمبر - 23:06 من طرف Admin

» شــريــط متعلش الهم ومتخفش لساتر ميخائيل
الثلاثاء 1 ديسمبر - 20:07 من طرف Admin

تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
مينا فريد
 

شاطر | 
 

 التوسل الحقيقي، والتوسل الكاذب في الصلاة_تابع رسالة حياة الصلاة للمبتدئين للأب صفرونيوس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 540
نقاط : 1641
تاريخ التسجيل : 08/08/2009

مُساهمةموضوع: التوسل الحقيقي، والتوسل الكاذب في الصلاة_تابع رسالة حياة الصلاة للمبتدئين للأب صفرونيوس   الخميس 27 أغسطس - 22:33

التوسل الحقيقي، والتوسل الكاذب
عن رسالة حياة الصلاة للمبتدئين
للأب صفرونيوس



١٣ - التوسل الحقيقي هو أن نكون مثل يسوع ، أما التوسل الكاذب، فهو أن نبقى كما نحن ، وأن نجعل رغباتنا وشهوات قلوبنا هي محور الصلاة وجوهرها.

١٤ - مَن يُريد أن يظل كما هو - ولا يتحول إلى المسيح وبالمسيح - يخسر كل شيء ؛ لأن الرب قال: "ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله "، أي أراد أن يُصبح كما هو - وحسب العالم ، وخسر نفسه - أي رفض أن يكون تلميذًا للمسيح .

١٥ - لنطلب بإصرار، وبكل ما نملك من قوة أن نُصبح مثل يسوع في كل شيء : في محبته للآب ، في قبول إرادة الآب ، في أن نمُسح مثله بالروح القدس ونصبح ممسوحين مثله بالروح القدس الذي نأخذه في مياه الأردن، أي المعمودية المقدسة.

١٦ - لنصفح عن الأعداء ؛ لأننا بذلك ننال شركة مع الذي صلب ، لكي يمد يده للأعداء ويصالح الكل بدم صليبه ، ولا حظوا قول الرسول " بدم صليبه " : لأننا يجب أن " نجاهد حتى الدم " (عب 13: 4 ) دم الصليب الذي نحمله ؛ لكي يصبح لنا دم واحد، أي دم يسوع المسيح الذي زرع السلام والمصالحة بالموت على الصليب.

١٧ - وعندما نتناول الكأس المقدسة ، فلنشرب بكل تقوى وورع ؛ لأن ما في الكأس هو دم ربنا يسوع المسيح الذي يتحد بدمائنا لكي نصبح حياًة واحدًة في المسيح ومن المسيح ، وهو ما يجعل صلاتنا هي شكر بالصليب بدم المصالحة والسلام الذي نناله في كل قداس .

وكلما نُصلِّي ، لنضع دم المصلوب أمام عيوننا ، ذلك الذي به اغتسلنا من العداوة ونجاسات الخطية ، ونرشم الصليب ونصافح ُأخوتنا ، ونسأل من ذلك الذي مد يديه للجميع ، أن يعطي لنا سلام ومصالحة صليبه ، لكي نغلق باب العداوة ، وننال بقوة الصليب ترياق الحياة الجديدة ضد سم الخوف القاتل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elromani.alafdal.net
 
التوسل الحقيقي، والتوسل الكاذب في الصلاة_تابع رسالة حياة الصلاة للمبتدئين للأب صفرونيوس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
elromani :: المرشد الروحى-
انتقل الى: